تنظيم الأعراس

عادات وقوانين غريبة عن الزواج حول العالم.. تعرفي عليها معنا!

49مشاهدة

الفستان الأبيض وباقة الزهور الجميلة وإقامة الولائم .. كلها عادات قد دئبنا على التحضير لها مع كل فرحة زفاف جديدة، مناسبة ضل قوامها الأوحد ما جاء في القرآن الكريم وسنة الرسول (عليه أفضل الصلوات والسلام) من أسس تشجع على قيم المودة والرحمة وحسن المعاشرة بين الزوجين، فنجح معظمهم بذلك واستمر ارتباطهم إلى آخر العمر. وبعيدا عن ثقافتنا العربية الإسلامية تلك، أوجدت شعوب أخرى لنفسها مجموعةً من التقاليد والقوانين المرتبطة بالزفاف ما قد يفوق مستوى خيالك من غرابتها عزيزتي، فهل يمكن لك أن تتصوري عقد قران مع شجرة مثلا؟ أو رؤية أحدهم وهو يتقدم للزواج من خطيبة أخيه الأصغر؟ كل هذه الغرابات وغيرها تكتشفينها معنا في ما تبقى من أسطر من هذا المقال. تابعينا إذا!

عادات وقوانين غريبة عن الزواج حول العالم

نبدأ أولا باستعراض هذه المجموعة الغريبة من العادات التي تصاحب مراسم الزواج، وذلك بحسب مقال كان قد نشر على موقع “لايف بوز” (lifebuzz) :

    • خطف العروس : في جمهورية قرغيزستان ينتشر معتقد غريب يقول بأن الدموع في ليلة الزفاف تجلب السعادة لصاحبتها فيما بعد، وهو ما ساهم في انتشار عادة خطف النساء قبل الزواج بهن (حيث أن ذلك عادةً ما يدفع بهن إلى البكاء).  وتجدر الإشارة إلى أنه قد وقف العمل بهذا التقليد في عام 1991 عندما اعتبرته الدولة غير قانوني.
    • رشق العروسين بالقمامة : في اسكتلندا يتم رشق العروسين بمختلف أنواع القمامة، بما في ذلك البيض الفاسد والسمك المتعفن. ويعود سبب هذا التقليد إلى قناعة الشعب الاسكتلاندي بأن تحمل العروسين معا لهذا القدر من الوساخة سيجعلهما قادرين على تحمل أي نوع من المشكلات الأخرى التي قد تواجههما بعد الزواج.
    • منع دخول المرحاض : في جزيرة بورنيو، أكبر جزر آسيا، يتم منع الشاب والفتاة المقبلين على الزواج من مغادرة المنزل إلى أي مكان كان، حتى وإن كان ذلك المكان هو الحمام (والذي يتم بناؤه هناك بشكل منفصل عن المنزل). ويعتقد سكان الجزيرة بأن هذه العادة تجلب الكثير من الحظ السعيد إلى أصحابها بعد الزواج.
    • الزواج من شجرة : في الهند يتم إرغام بعض الفتيات المولودات خلال فترة معينة من الزواج بشجرة قبل قطعها والسماح لهن بعقد قران طبيعي. وتعود أسباب هذا التقليد إلى معتقد شائع يؤمن بأن هؤلاء الفتيات معرضات إلى لعنة وفاة أزواجهن عقب فترة الزواج بفترة قصيرة.
    • ملعقة الزواج : في بلدة ويلز التابعة للمملكة المتحدة وجزيرة بريطانيا العظمى، يفرض على الزوج أن يهدي زوجته ملعقة، وذلك كوعد منه إليها بأنه لن يجوعها مهما حدث.
    • تشريح دجاجة : في إحدى مناطق الصين يطلب من العروسين تشريح دجاجة والتحقق من سلامة كبدها، فإن كان معافى فهذا يعني أن العروسين يمكنهما الاستمرار في هذه الزيجة، وإلا فإن عليهما البحث عن دجاجة أخرى تستجيب للشرط المطلوب.
    • مقاومة صديقات العروس : وليس ببعيد عن ذلك، وتحديدا في بعض المناطق الأخرى من الصين، يتحتم على العريس أن ينجح في افتكاك زوجته المستقبلية من بين صديقاتها اللاتي يتعمدن إرهاقه بمجموعة كبيرة من المطالب والمهام الشاقة قبل أن يسمحن له بالحصول على عروسه، وذلك كدليل مادي على حبه وتمسكه بها.

ونلفت انتباهك عزيزتي إلى أن الغرابة لا تقتصر فقط على العادات المتبعة في مراسم الزواج فحسب، بل كشفت الدراسات أيضا عن وجود الكثير من القوانين العجيبة التي تعتمدها بعض المناطق في تنظيم عقود الزواج، ومن أبرزها نذكر خاصةً :

    • ضرب الزوجة مرةً في الشهر :  في ولاية أركانساس الأميركية، يسمح للزوج بضرب زوجته مرّةً واحدةً في الشهر. وهو قانون قد تم وضعه منذ سنة 1800 ولا يزال العمل به إلى حد اليوم.
    • منع أصحاب الشوارب من تقبيل زوجاتهن علنا :  تفرض ولاية آيوا الأميركيّة قانونا في منتهى الغرابة يلزم كل رجل ذا شاربين بتقبيل زوجته أو أي إمرأة أخرى في العلن.
    • الزواج من ابنة العم مرهون بشرط :  يبدو أن العجائب لا تنتهي مطلقا في الولايات المتحدة؛ ففي ولاية يوتا لا يسمح للرجل بالزواج من ابنة عمّه إلا إذا ما تجاوز كل منهما سن الخامسة والستيّن، وهي السن التي يكون فيها الحكم على الأمور صائبا من وجهة نظر القانون.
    • مشاركة الزوج العقاب مع زوجته : في نفس الولاية، أي ولاية يوتا الأمريكية، يعتبر الرجل مسؤولاً مسؤوليةً كاملةً عن تصرّفات زوجته، حتى أنه قد يعاقب على ما يمكن أن تفعله هذه الأخيرة من سوء إذا كان حاضرا معها أثناء ذلك.
    • إمكانية قتل الزوج عند الخيانة : في منطقة هونغ كونغ التابعة لجمهورية الصين، يسمح للزوجة بقتل زوجها إذا ما ضبطته وهو بصدد خونها، لكن بشرط أن تقوم هذه الأخيرة بقتله بيديها ومن دون اللجوء إلى أية وسيلة أخرى.
    • إمكانية رهن الزوجة :  في بعض المناطق النائية من الهند، يمكن للرجل المدين بمال أن يقدّم زوجته للدائن على سبيل الرهن، وذلك إلى حين الإيفاء بدينه. أمر عجيب بحق!
    • معاقبة الزوج الذي ينسى تاريخ ميلاد زوجته : في دولة ساموا المستقلة، لا يجب على الرجل مطلقا أن ينسى تاريخ ميلاد زوجته لأن القانون المحلّي يعاقبه على ذلك.
    •  إمكانية زواج الأخ الأكبر من خطيبة أخيه :  في اليابان، يحتلّ الإبن الأكبر مكانةً مميزةً للغاية في عائلته، إلى درجة يسمح له فيها بالتقدم للزواج من خطيبة أخيه الأصغر، من دون أن يحق لهذا الأخير الاعتراض على ذلك.
    • إمكانية إبطال عقد الزواج خلال 10 أيام من تاريخه :  في البرازيل، يمكن للزوج أن يتقدم بطلب في إلغاء عقد الزواج إذا ما اكتشف أن امرأته ليست عذراء، وذلك خلال مهلة تساوي العشرة أيام.

اترك تعليقاً