اعراس المشاهير

الألفي تكشف حب ليلي علوي وفاروق الفيشاوي وتتسامح مع الخيانة الجسدية

حب ليلي علوي وفاروق الفيشاوي

ليلي علوي وفاروق الفيشاوي هما ثنائي لطالما حبس أنفاس متابعي السنيما والدراما المصرية، لكن يبدو أن الحب بينهما تواصل حتى بعد زواج النجم المصري من سمية الألفي. لهذا اختارت هذه الأخيرة الكلام عن قصة الحب التي جمعت النجمين بعد وفاة زوجها.

 

حب ليلي علوي وفاروق الفيشاوي

 

بعد رحيل زوجها فاروق الفيشاوي أكدت سمية الألفي الشائعات التي طالما تكلمت عن علاقته بالفنانة ليلى علوي.

 

فيديو يحسم الموقف

وقالت الألفي أن الحب الذي جمع بين زوجها الفيشاوي وليلى كان قويا، لكنه لم يمنع صداقتها بها، لأنها تعرف أنه أقوى منهما.

وذكرت في نفس الفيديو أن علاقة علوي والفيشاوي كانت قد انتهت فعليا قبل تصوير فيلم موظفون في الأرض.

هذه العلاقة الراقية والمحترمة التي كشفت عنها الألفي تكشف مقدار الاحترام الذي ميز نجوم السينما في مصر.

لكن مواقع التواصل الاجتماعي تأججت بعد تأكيد الشائعات التي طالما اعتبرت من المسكوت عنها.

الفيشاوي لذيذ لكن متعب

يبدو أن علاقة ليلى علوي قد انتهت بالفيشاوي لأنه كان يتعب أي سيدة يرتبط بها، وهذا ما عانت منه الألفي لاحقا.

وتحكي الألفي أنها تحاورت في هذا الموضوع مع ليلى، وأخبرتها أن زوجها لذيذ، لكنه متعب.

الطريف في الحوار أن علوي استدركت على الألفي وسألتها كيف استطاعت أن تستحمل زوجها رغم صعوبته.

 

الخيانة الجسدية ليست خيانة

في ذات التصريح تكلمت الألفي بكل صراحة حول الخيانة الجسدية واعتبرت أنها ليست خيانة.

كما ذكرت أن اللوات عشن قصة حب مع الفيشاوي لم يقصدوا بالمرة أن يؤذوها، “لأن المشاعر حاجة بتاعت ربنا”.

في المقابل ذكرت الألفي أنها لم تكن لتسكت لو عشق الفيشاوي أو أحب غيرها، لأن الحب هو أساس العلاقة.

هذا التصريح الذي اعتبره الكثيرون جريئا وغير مناسب اعتبره آخرون صادقا ومليئا بالحكمة والعقلانية.

ففي الكثير من الأحيان تحتاج المرأة إلى الصبر لحماية أسرتها وعش الزوجية من أي رياح قد تعصف عليه بسبب غلطة أو سوء تفاهم.

 

 

للمزيد من المقالات الرائعة زوري مقال هل أنا مصابة بالاكتئاب ؟ جربي الاختبار وتعرفي إلى أعراضه وعلاجه.