اعراس المشاهير

مديحة الحمداني تصرح : قصي خولي لم ير ابنه إلا بعد 9 أشهر من ولادته

مديحة الحمداني تصرح

في آخر التطورات الخاصة بقضية قصي خولي مديحة الحمداني تصرح أن زوجها لم يحضر عملية ولادة ابنه، حيث أنجبته بعد عملية قيصرية تطلبت تدخلا جراحيا، كما لم يحضر حتى بعد أسابيع قليلة من ولادته، بل رآه بعد مرور 9 أشهر كاملة من ولادته.

 

مديحة الحمداني تصرح : قصي خولي لم ير ابنه إلا بعد 9 أشهر من ولادته

 

عانت السيدة التونسية مديحة من الشائعات حول حياتها الشخصية وعلاقتها بقصي.

 

شائعات غير صحيحة

تناولت الكثير من الشائعات شخصية مديحة، واعتبروها الشابة المتملقة والتي أرادت النجاح عبر الارتقاء على كتف قصي الخولي.

كما انتشرت شائعات تمس من شرفها، وهذا كله غير صحيح ومجرد قصص مختلقة تم تكذيبها أولا بأول.

الحقيقة أن الحمداني كانت موظفة تسويق في شركة مرموقة في دبي قبل أن ترتبط بخولي ولم تكن في الحقيقة محتاجة للزواج بشخصية فنية لتغطية حاجاتها المالية أو لتحقيق النجاح.

 

الأب المثالي

كان أول تصريح لمديحة بعد تصريح زوجها أنه يحمم ابنه يوميا وأنه أب مثالي يحب ابنه ويهتم بشأنه،

خلال تصريحاته تلك، كانت مديحة تعاني الأمرين لتحصيل قوتها وقت ابنها في الولايات المتحدة.

الحقيقة المؤسفة كانت أن مديحة أنجبت ابنها في تونس دون أن يحضر زوجها معها.

وحتى بعد الولادة لم يحضر خولي لرؤية ابنه، بل رآه بطريقة عرضية بعد 9 أشهر من ولادته، في أوروبا عندما كان يريد زيارة اخته.

حيث قامت مديحة بالسفر إلى سويسرا ثم إلى ألمانيا ليرى زوجها ابنه الذي لا يعرفه إلا من خلال الصور والفيديو.

 

معاناة في الولايات المتحدة

سافرت الأم وابنها وزوجها إلى الولايات المتحدة، بهدف الحصول على الجنسية، لكن خولي اشترط على زوجته شرطا غريبا.

طبعا امتنعت السيدة التونسية عن ذكر السر الذي طلبه منها زوجها، باعتباره ورقة ضغطها الأخيرة لتحصيل الجنسية الأمريكية لابنها،

فهي لا تستطيع دفع إيجار المسكن الذي أجره لها، ولا تستطيع القيام بتوفير كل مستلزمات ابنها.

وربما يكون هذا هو سبب رده بطريقة هادئة ومتواضعة عندما سؤل عن صحة ما روته زوجته.

 

شاهدي زوجة قصي خولي لمي العيدان: غريزة الأمومة دفعتني لنشر الفيديو وأمي خط أحمر.