نصائح للعروس

الحب من طرف واحد تجربة قاتلة هذا علاجها

الحب من طرف واحد

يعيش الكثيرون ألم الحب من طرف واحد حيث يكون الطرف الثاني غير مهتم أم نافرا من محبه. هذه التجربة السامة قد تسبب الكثير من الألم لصاحبها، لذلك تقدم لك عروس علاجها حسب الحالة ونوعية الموقف. تابعي معنا :

 

الحب من طرف واحد

 

الحب من طرف واحد ابتلاء قد يصيبك فتحبين غيرك أو قد يُبتلى به غيرك فيحبك دون أن تبادليه نفس الشعور.

في ما يلي طرق التصرف في كلتى الحالتين حتى تكوني مستعدة لتجاوز المرحلة بأخف الأضرار :

 

عندما تعيشين قصة الحب من طرف واحد

عندما تحبين شخصا دون أن يبادلك نفس الشعور، فهذا يعني أنك ستعيشين مرحلة من الشك والاضطراب على عديد المستويات.

قبل كل شيء عليك أن تتأكدي أن الطرف الثاني فعلا لا يحبك، عبر سؤاله بطريقة مباشرة لا تقبل الفهم بأكثر من معنى.

لكن في الكثير من الأحيان لا تعرف المرأة أنها غير مرغوب بها، حتى وإن تم التصريح لها بذلك أكثر من مرة.

لذلك احرصي على أن تكوني دقيقة وحَرفية في فهم معاني الكلمات التي تسمعينها من الطرف الآخر لتتأكدي أنه غير معجب بك.

إذا لم تستطيعي السؤال بسبب الضوابط الاجتماعية أو الأخلاقية، أو حصلت على رد سلبي فهذا يتطلب منك نسيان حبك.

طبعا النسيان لن يكون تجربة سهلة لكنه الحل الأنسب حتى تعالجي نفسك وتحمي ما تبقى من معنوياتك.

في آخر المقال ستجدين طريقة تجاوز الحب والعلاج النفسي للمحبين الذين تعذبوا خلال تجاربهم.

 

عندما يحبك شخص من طرف واحد

عندما تكتشفين أن شخصا ما قد وقع في الحب، وكنت الطرف الذي اختاره، لكنك لا تكنين له أي مشاعر، عليك قبل كل شيء مصارحته.

الصراحة أمر أساسي في مثل هذه العلاقات حتى لا تسببي أي أذى نفسي على المدى الطويل لهذا الشخص.

تعتبر الكثير من الصبايا أن تجاهل الموضوع سيكون أفضل، لكنه تصرف غير صحيح بتاتا، فالألم الآني أفضل من رحلة العذاب التي ستختارينها للطرف الثاني.

قد تلاحظين في تصرفات الشخص المتعلق بك بعض القلق وتضارب المواقف، وكل هذا لأنك لم تكوني صريحة.

لذلك كوني واضحة وصريحة ودقيقة في استخدام كلماتك حتى تخبريه أنك فعلا لا تحبينه ولا تريدين الزواج به.

 

كيف تتجاوزين الحب ؟

 

من الصعب أن  يتجاوز شخص منعزل قصة حب من طرف واحد دون أن يعرف التفاصيل التالية :

 

ماهو الحب قبل كل شيء ؟

الشعور بالحب هو حرفيا مجموعة من التفاعلات الكيميائية التي تحد على مستوى الدماغ تشعرك بالانجذاب إلى شخص ما.

الأصل في هذا الشعور هو تشجيع الأفراد على الزواج وقبول اختلافات وعيوب الطرف الآخر لتكوين أسرة متماسكة.

ولأن الهدف من هذا الشعور هو الزواج والإنجاب كان من الضروري أن تعرفي أن هرمون الأكسيتوسين هو اللاعب الأساسي في هذه المشاعر القوية التي تشعرين بها.

 

كيف تتجاوزين الحب ؟

في حالة الحب من طرف واحد ستكون عملية التجاوز أسهل من غيرها من الحالات، خاصة أنك تعرفين أنه لا يريدك.

كل ما عليك هو التفكير بعقلانية وقبول فكرة أنه لا يريد أن يكون معك بقية حياته بكل ترو وصبر.

بعد أن تقتنعي نهائيا أن حياتك لن تكون مع هذا الشخص وأنك لن تحصلي على أطفال منه، أحبي نفسك.

حب النفس ليس عيبا وليس غرورا، بل هو احترام لقيمتك وتأهب للدفاع عن كرامتك التي قد يهدرها السعي وراء من لا تحبين.

أهم نقطة عليك التفكير فيها عندما تتخلصين من هذه التجربة هو عدم الانعزال والانغماس في ما يثير اهتمامك في هذه الحياة.

 

أخطاء عليك تجنبها

توجد مجموعة أخطاء عليك تجنبها عندما تريدين نسيان شخص أحببته يوما ما وهي :

  • عندما تحبين شخصا من طرف واحد احرصي على أن لا تكرهيه أو تعاديه، لأنه لم يخطئ في حقك وليس له يد في ما حدث.
  • لا تنعزلي بهدف النسيان، لأن العزلة ستسبب لك مشاكل نفسية أكبر بكثير من آثار الحب.
  • لا تحاولي الهروب من الشخص الذي أحببته لأن الهروب ليس سوى نصف حل.
  • لا تفكري أن عدم حب الطرف الآخر لك هو دليل على أنك غير جميلة أو مناسبة، فلكل شخص ذوقه الخاص.

 

للمزيد من المقالات الرائعة زوري مقال إليك كيفية الاعتذار برومانسية.